اخر المقالات
15/04/2017 - 11:31:04 am
اكبر المؤرخين والعلماء ومنهم وثنيون شرحوا عن ظاهرة الظلمة التي حيرتهم , يوم صلب المسيح

تجميع وعرض – طارق نصر
كان سقراط حاكم منطقة اثينا وكان وثنيا ، وفي السنة 8 ميلاديا من القرن الاول انجب ابنه ودعاه باسم "ديونسيوس"  ، ونذره لبيت الاصنام اي معبد الاصنام والاوثان  , تعلم الطفل ديونسيوس في اثينا الحكمة والفلسفة , وسافر الى مصر ليتعلم علم الحساب والفلك .

في سنة 33 ميلاديا ، اي عندما كان بعمر 25 سنة كان ديونسيوس في اثينا وكان قد عين قاضيا , حينها حدثت زلزلة عظيمة , والشمس اظلمت تماما بين الساعة الثانية عشر ظهرا والثالثة عصرا  , وبسبب دراية القاضي ديونسيوس بعلم الفلك ، تعجب لما حدث , وثارت الكثير من الاسئلة في مدينته ووجهة له ، فبحث في لم الفلك في هذه الظاهرة وتوصل الى 3 استنتاجات واجوبة للناس في منطقته :
1 – ان يكون العالم قد اوشك على النهاية وهذا الكسوف المفاجئ والغير محسوب فلكيا هو احد الدلالات على نهاية العالم .
2-  ولغرابة الحدث الغير محسوب ومبرر فلكيا قال : ان تكون كل قواعد علم الفلك خاطئة من اساسها .
3- ان يكون اله العالم والكون متألما .

هنا من المهم ذكره ان القاضي ديونسيوس كان وثنيا حينها ، ولانه لم يجد جوابا واضحا وقاطعا للظلام الذي حل بمدينته قام وكتب ودون يوم وساعة هذا الحدث الفلكي العجيب .

وفي سنة 47 ميلايا تقريبا ، اي بعد 14 سنة من يوم الظلمة والحدث والفلكي العجيب ، زار الرسول بولس اثينا وبدأ يكرز ويبشر بالمسح , والتقى بولس الرسول حينها فلاسفة في اثينا من الابيقوريين والرواقيين , تماما كما ذكر في العهد الجديد ( سفر اعمال الرسل الاصحاح 17 ) .
عندما سمعوا الفلاسفة تعاليم بولس الرسول والي كان قد حزن لايمان المدينة بالاصنام ، اخذوه الفلاسفة الى "اريوس باغوس" واريوس باغوس هو تل اله الحرب مارس , تل كبير بجانب التل المعروف باسم اكروبوليس المشهور في اثينا , وعلى تلة اريوس باغوس كان هنالك محكمة دينية ، خلالها كان الفلاسفة يناقشون كل جديد في مجمع هناك ، واحد اعضاء هذا المجمع كان القاضي ديونيسيوس ، وحينها طولب بولس الرسول بان يشرح عن دينه الذي جاء ليبشر به ، وعندما شرح عن صلب السيد المسيح وقيامته وكيف تزلزلت الارض واظلمت ، حينها سأل القاضي ديونيسيوس الرسول بولس عن الزمان ، ومباشرة راجع تاريخ الظلمة والحدث الفلكي الذي حيره قبل 14 عام ، فوجده مطابقا لما قاله الرسول بولس ، حينها صرخ القاضي ديونيسيوس قائلا " اؤمن بالاله الحي الذي يكرز به بولس " .
حينها تعمد القاضي ديونيسيوس وترك منصبه القضائي , وتبع بولس الرسول في مهامه التبشيرية , وتتلمذ ايضا على يد الرسول يوحنا اللاهوتي .
واصبح القاضي ديونيسيوس اول اسقف على اثينا , قام ديونيسيوس في أسقفيته خمسين عامًا, حاول التوفيق بين اللاهوت المسيحي والفلسفة الأفلاطونية الحديثة, كتب كتبًا في اللاهوت والدرجات الكهنوتية. وأخيرًا أمر الوالي بقطع رأسه لكثرة من آمنوا على يديه، فنال إكليل الشهادة وله من العمر مائة واثنان من الأعوام .

ما حدث مع القاضي القديس ديونيسيوس ذكره العديد من المؤرخين والفلاسفة في العالم حينها  وذكر بكتبهم والامر لا يقتصر فقط على مصادر كنسية مسيحية .

وبعد موته اعلن قديسا وسمي بالقديس ديونيسيوس الاريوباغي , ولقب بالاريوباغي كونه امن عندما كان الاريوس باغوس .

ويذكر التراث الكنسي ان القديس ديونيسيوس الاريوباغي حضر بالروح القدس الى اورشليم القدس يوم رقاد وانتقال السيدة العذراء الى السماء ، حضر مع تلاميذ الرب يسوع والمؤمنين حينها .

ما ذكرته هنا يا احباب هو شهادة حقيقية قمت بتجميعها من كتب التاريخ وايضا من العهد الجديد وتحديدا اعمال الرسل , وذلك كشهادة التاريخ وعظمائه الذين كانوا عبدة اوثان للحدث العجيب الذي حدث يوم صلب الرب يسوع المسيح وهو الزلزال الكبير والظلمة , واذكر ان احدث دراسة اسرائيلية نشرت سنة 2015 توصلوا علماء الجيولوجيا الى ان اقوى الهزات الارضية في تاريخ الاراضي المقدسة حصلت في يوم صلب الرب يسوع المسيح .

ودليل تاريخي اخر ...

حوالى سنة 52 م، كتب المؤرخ (ثالوس) تاريخ أمم شرق البحر المتوسط من حرب طروادة حتى هذا التاريخ، هذا المجلد الذى دون فيه التاريخ قد فُقد، ولكن هناك أجزاء من عمله ظلت باقية إلى اليوم فى صورة أقتباسات وضعها العديد من المؤرخين فى أعمالهم، منهم المؤرخ (يوليوس أفريكانوس) أحد المؤرخين الذى عاش سنة 221 م...، أثناء كلامه عن صلب السيد المسيح والظلام الذى غطى الأرض وجد مصدراً في كتابات ثالوس الذي تعامل مع هذا الحدث الكوني الفريد، يذكر فيها " غطى الظلام العالم بأكمله، والصخور تشققت بفعل زلزال، والعديد من الأماكن فى اليهودية (Judea) ومناطق أخرى طرحوا وأندثروا بفعل الزلزال" قد ذكُر هذا فى كتاب ثالوس رقم ثلاثة فى سلسلة مجلداته التاريخية.

فها ان التاريخ , وعلم الجيولوجيا يوثقون ما ذكر في الانجيل عن صلب الرب يسوع المسيح .. فهل تحتاجون لاثباتات علمية اخرى ؟ كالتي حيرت علماء الفلك عند الصلب ؟

تجميع وعرض – طارق نصر

www.kfary.com
www.theholyland.co
www.yarb.co



هل حدث ظلام واظلمت الدنيا يوم صلب السيد المسيح ؟

العلماء يشرحون عن هزة ارضية قوية حدثت يوم صلب الرب يسوع المسيح
لارسال اخبار ومواد لموقع كفار واي راسلونا عبر البريد الالكتروني [email protected]
الكلمات الدلالية : اكبر المؤرخين والعلماء ومنهم وثنيون شرحوا عن ظاهرة الظلمة التي حيرتهم , يوم صلب المسيح في القدس
الاسم الكامل :
مكان الاقامة :
التعليق :
هام جدا : ادارة الموقع تحتفظ لنفسها الحق لالغاء التعليق او حذف بعض الكلمات منه في حال كانت المشاركة غير اخلاقية ولا تتماشى مع شروط الاستعمال. نرجو منكم الحفاظ على مستوى مشاركة رفيع.
قنوات الموقع
Copyright © Kfary.com 2007-2017 | All Rights Reserved © جميع الحقوق محفوظة لموقع كفار واي
Developed & Designed by Sigma-Space.com | Hosting by Sigma-Hosting.com
X أغلق
X أغلق